مواقف الدول العربية, المهجرون السوريون, تحليلات وتقارير

من الموت إلى الموت، ومن الاعتقال إلى الاعتقال.. رحلة 200 سوري قرب شاطئ اسكندرية


الشهيد عمر دلول

من الموت إلى الموت.. هي إذن رحلة السوريين، ممن هربوا من رصاص بشار وصواريخه، فلاقهم الرصاص على شواطئ مصر، فاستشهد منهم من استشهد، وجرح من جرح.

من الاعتقال إلى الاعتقال.. هي أيضا رحلة السوريين، ممن فروا مخافة أهوال معتقلات بشار وأقبيته المظلمة، فكان نصيبهم الاعتقال والإذلال في مراكز شرطة بمصر.

بدأت القصة يوم الثلاثاء 17 أيلول الجاري، حيث كان موت السوريين مختلفا هذه المرة، فما إن فارقت مجموعة من 200 سوري ومنهم من أصل فلسطيني تركب قاربا متهالكا اليابسة، حتى بدأ رش الرصاص، مستكثرا على السوريين أن يموتوا غرقا بأمواج البحر العاتية وهم في طريقهم نحو أوروبا، وهكذا كان نصيب الفلسطينيّين السوريّين، الثلاثيني  عمر دلول والخمسينية فدوى طه أن يلفظا أنفاسهما الأخيرة على متن قارب، كانوا يحلمون بأن يكون “خشبة خلاصهم”.

لكن معاناة المجموعة لم تنته عند هذا الحد، إذا قامت السلطات المصرية بإرغام القارب على العودة إلى اليابسة، وأنزلت ركابه الـ198 بالقوة، وبينهم 30 طفلا وحوالي 50 امرأة منهن حوامل، وهنا بدأت رحلة جديدة من الإذلال والاستهتار بآدمية البشر، فالمحتجزون ومنهم الأطفال وحتى المحتجزات لم يزودوا بغطاء يمكن أن يتدثروا به، وجرى تنويهم في العراء، قبل أن ينقلوا إلى معتقل لا ماء فيه ولا حمامات، وهو فضلا عن ذلك قريب من مستنقع تملؤه الحشرات الطائرة التي باتت “تتلذذ” بمص دماء المحتجزين لاسيما الأطفال، منذرة بنقل الأوبئة إليهم.

وللأطفال –كونهم الحلقة الأضعف- مكان خاص في قلب مأساة الاحتجاز، فبين هؤلاء رضع لم تقبل السطات المصرية إخراجهم من المعتقل، ويبنهم كذلك صبي بعمر 9 سنوات اسمه محمود، جاء أهله راجين إخراجه، فكان رد السلطات: ممنوع، هو محتجز لدينا بصفته متهما!

وبحسب رواية ناشطين متابعين لقضية المركب، فقد تم دفن جثتي الشهيدين عمر وفدوى دون حضور ذويهما، حتى إن زوجة الشهيد عمر مازالت رهن الاعتقال، ولم يفرج عنها تقديرا لاستشهاد زوجها، ولا حتى رأفة بكونها حاملا، وتصطحب صفلا عمره سنتان!!

وما زالت مأساة المحتجزين السوريين والفلسطينيين مستمرة حتى لحظة تحرير هذا الخبر، وما زالوا يأملون من كل صاحب ضمير أن يوصل قضيتهم إلى من يهمه الأمر من منظمات وهيئات وعلى رأسها الائتلاف الوطني.

وكشف مصدر عن معاناة من نوعٍ جديد للفلسطنيين الفارين من الجحيم السوري إلى مصر، إذ يتم ترحيلهم إلى دولة الإكوادور لأنها الوحيدة التي لا تطلب “فيزا” أو “تاشيرة” لدخولهم أراضيها… فيما يتم ترحيل السوريين إلى الدول المجاورة لوطنهم، ويأتي الترحيل كرد من السلطات المصرية على حالات الخروج المتكررة من أرضيها بطريقة غير شرعية – الهجرة عبر القوارب -، أو لمن لا يملك إقامة.
وأكد المصدر – وهو مسؤول في الائتلاف الوطني –  أن هذه المعلومات مصدرها  أمين كزكز العامل في منظمة AMERA” لحماية اللاجئيين”، والتي تواصل معها الائتلاف بشكل مباشر…
ووضعت المنظمة معلومات غاية في الأهمية بين يدي “الائتلاف” بعد زيارة ميدانية لمدينة الاسكندرية، وهي أول معلومات توثق بشكل رسمي…
وسلم المصدر “زمان الوصل” كامل المعلومات الواردة من المنظمة:
–  يبلغ عدد السوريين و الفسلطينيين السوريين الموقوفين في قسم المنتزه في الاسكندرية 173 شخصاً.
–  يبلغ عدد الموقوفين في قسم أبو قير بمدينة الاسكندرية 73 شخصاً.
–  هناك 15 شخصاً موقوفين في قسم ايبيكو بمدينة البحيرة، 11 منهم سوريين و4 فلسطينيين سوريين…
أما عن الوضع القانوني لهم فهو كالتالي :
–  صدر قرار من قبل النيابة العامة بالإفراج عن جميع الموقوفين و قرار الإفراج عنهم متعلق بجهاز الأمن الوطني المصري…
–  يقوم محامي من مكتب حماية اللاجئيين في مفوضية اللاجئيين بمتابعة أمورهم بشكل يومي..
ماذا عن الترحيل
وأكد المصدر أن هناك نية لترحيل بعض اللاجئين وهم من تكررت محاولات خروجهم من مصر بطريقة غير شرعية، وممن لا يملك إقامة سارية المفعول.
عمر دلولو
وأكد المصدر أن عمر دلول و هو مواطن سوري قتل برصاص خفر السواحل المصرية وما تزال جثته لدى السلطات المصرية، مع اعتقال اعتقال زوجته وأطفاله، واستشهد دلول لدى إطلاق نار على قارب يحوي لاجئين كانوا يحاولون الخروج من المياه الإقليمية المصرية…
بينما تم تسليم جثة مواطنة سورية قتلها خفر السواحل إلى ذويها .
الترحيل 
أما بشأن الترحيل، فــالسوريين يرحلون إلى البلدان المجاورة لسوريا، أما الفلسطينين فيتم ترحيلهم الى دولة الإكوادور لأنها الدولة الوحيدة التي تستقبلهم من فيزا او تأشيرة بحسب المنظمة…

المصدر: جريدة زمان الوصل

Advertisements

About freedomman1978

Ask for freedom

مناقشة

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

عدد مرات المشاهدة

  • 2,314,653 مشاهدة
Books About Syria

Books About SYRIA

منتجات عن الثورة السورية

ادعم العمل الإغاثي في سوريا – من أمريكا

ادعم العمل الاغاثي في سوريا – من بريطانيا

ادعم العمل الإغاثي SyrianAid من أي مكان

ادعم الثورة السورية بشراء منتجات على موقع سوق.كوم – في الإمارات

ساهم في تخفيف معاناة أطفال سوريا المنكوبين والمصابين

ادعم الحراك الثوري السلمي في سوريا – في ألمانيا

الدلـيـل المعيـن في التــعامل مع المحققين

مذكرات شاهد على المعتقل

للتحقق مـن صحــة صور الثورة الســـورية

للتحقق مـن صحـة صور الثورة
%d مدونون معجبون بهذه: