مواقف الدول الأجنبية, تحليلات وتقارير

صحيفة لوس أنجلوس: استراتيجية رابحة للخروج من المأزق السوري!


بوتين وأوباما

صحيفة لوس أنجلوس الأمريكية نشرت مقالاً للبروفسور “كي سي كول” مدرس الصحافة في جامعة جنوب كاليفورنيا وكاتب مقالات علمية سابق في مجلة التايمز, طرح فيها حلاً رياضياً للمعضلة السورية.

حل رياضي الوضع في سوريا
الحل الرياضي في سوريا!! ليس جنوناً كما يبدو وفي الواقع فإن عملية التسوية هي تطبيق تقليدي لنظرية اللعبة، وهي الفرع من علم الرياضيات الذي يحلل أفضل فعل ممكن في النزاعات التي لا يعرف طرفاها ما الذي سيقدم كل منهما على فعله. وهي لا تقدم طريقة للنصر بقدر ما تعرض على الأقل الخيار الأسوأ، وهو بالضبط ما يفعله الرئيس أوباما و فلاديمير بوتين و بشار الأسد وحلفاؤه “لا أحد يحصل بالضبط على ما يريد ولكن لا أحد يفقد كل شيء.”

المواجهة السورية وفي أبسط أشكالها هي لعبة “عض الأصابع” التقليدية التي مارسها جيمس دين في فيلم “ثائر بلا قضية” عندما دعاه صديقه إلى سباق سيارات مسروقة على حافة الهاوية ,ومن ينسحب أولاً سيكون الخاسر الجبان, يقفز جيمس في اللحظة الأخيرة، ولكن صديقه يلقى حتفه بعد أن يعلق معطفه في باب السيارة وتنتهي اللعبة.

الحل الأقل سوءاً كان يمكن أن يكون لكلا اللاعبين بابتلاع كبريائهما والقفز في وقت مبكر، الفائز يستطيع الشماتة ولكن حتى الخاسر يحصل على يوم إضافي للعب.

على المدى الطويل يعتبر الاستعداد لعدم الحصول على كل شيء هو استراتيجية رابحة، لأن محاولة الحصول على كل شيء تشكل خطراً حتى على الفائز. الجانب الخاسر ليس لديه سبب وجيه للتعاون بل على العكس يمتلك كل أسباب الرد على الهجوم بمثله أو بما هو أسوأ. (في فيلم “ثائر بلا قضية” يعتبر أصدقاء الضحية أن جيمس هو المسؤول عما حدث ويقومون بملاحقته حتى تقع النهاية المأساوية).

الحلول الدائمة تتطلب تقريب جميع اللاعبين من حل متوازن يشعر من خلاله الجميع أنهم حصلوا على مايريدونه بالنظر إلى الظروف الراهنة اعتماداً على نظرية اللعبة التي تقدم فن إيجاد التوازنات.

تطبيق مثل هذه الحسابات لا تقتصر على سوريا, فجميعنا يستخدم هذا النوع من الرياضيات العقلية عندما نتوقف عند إشارة المرور الحمراء بدلا من الاستمرار في المشي (العمل البدائي الدماغ). إذا كنا ندفع الضرائب أو البقشيش للنوادل ونحن غالبا ما تفعل الأشياء التي لا-من وجهة نظر أنانية نظر- تعبر عن رغباتنا ولكنها ضرورية للحفاظ على سيرورة المجتمع, وبعبارة أخرى هي الخيار الأقل سوءاً.

فعندما نصرّ على أن الفائز يحصل على كل شيء لا أحد يفوز في النهاية وإذا كانت الأسماك الكبيرة تلتهم كل الأسماك الصغيرة، فحتى اللاعبين الكبار سيجوعون, وهي حجة غالباً ما نسمعها في مجتمع الأعمال للسياسات الاقتصادية التي تشجع على التوزيع العادل للثروة, لأنها لا تجري الكثير من الحسابات لترى أنه عندما يفقد معظم الناس القدرة لشراء المنتجات ستتوقف الأرباح في نهاية المطاف.

لا يتطلب الاستقرار وضع مقياس للعدالة فحسب بل أيضاً إدراكها حتى القرد سوف يعترض إن رأى جاره يحصل على شيء أكثر جاذبية, فعندما يشعر الناس أن مجتمعهم لا يقدم لهم العدالة سيؤدي ذلك إلى عدم الاستقرار الذي يهدد الجميع, فالتوصل إلى حل أقل سوءاً يتطلب استعداد كلا الجانبين للعيش مع أقل من الحل المثالي الذي يطمحان إليه.

الوضع في سوريا وبطبيعة الحال معقد بشكل مرعب مع وجود عدة لاعبين وأهداف وقدرات غير معروفة، وخيارات متعددة ونتائج محتملة.

إن الفترة التي تتطلبها مسألة الأسلحة الكيماوية وتدخل الأمم المتحدة تشكل وقفة تعطي الجميع وقتاً للتفكير في المأزق السوري الذي يستحق بعض التنازلات من جميع الأطراف كي يستطيعون العودة للعب في يوم آخر – ربما في لعبة تكسبه نقاط قوة أكثر.

المصدر: موقع أورينت نت

Advertisements

About freedomman1978

Ask for freedom

مناقشة

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

عدد مرات المشاهدة

  • 2,312,637 مشاهدة
Books About Syria

Books About SYRIA

منتجات عن الثورة السورية

ادعم العمل الإغاثي في سوريا – من أمريكا

ادعم العمل الاغاثي في سوريا – من بريطانيا

ادعم العمل الإغاثي SyrianAid من أي مكان

ادعم الثورة السورية بشراء منتجات على موقع سوق.كوم – في الإمارات

ساهم في تخفيف معاناة أطفال سوريا المنكوبين والمصابين

ادعم الحراك الثوري السلمي في سوريا – في ألمانيا

الدلـيـل المعيـن في التــعامل مع المحققين

مذكرات شاهد على المعتقل

للتحقق مـن صحــة صور الثورة الســـورية

للتحقق مـن صحـة صور الثورة
%d مدونون معجبون بهذه: