اقتصاد سوريا, تحليلات وتقارير

أشعرتهم بالقهر: آباء يعجزون عن تأمين مستلزمات المدارس


1

مع بدء العام الدراسي الجديد تزداد معاناة السوريين ومنهم أهل حلب، وخاصة الفقراء الذين توسعت شريحتهم بسبب عدوان النظام على المدينة وريفها، وتتجلى بارتفاع أسعار مستلزمات الطلاب المدرسية من دفاتر وأقلام وحقائب مدرسية ولباس وأحذية وغيرها لتزيد من معاناتهم فوق ما هم عليه من ألام وأحزان ونزوح وحاجة حيث ارتفعت الأسعار خمس أضعاف عن العام الماضي، فالنظام أعاد الشعب عقود إلى الوراء من الفقر والجهل والحرمان بفعل الليرة والدولار من أجل بقائه دون اكتراث لحقوق الشعب بل لم يتوقف على هذا الأمر فهناك غياب تام لأي جهة أو منظمة فاعلة تولي اهتماما بالتعليم من دعم مادي أو معنوي ومما زاد الأمر تعقيدا مدارس مدمرة ونقص في الأثاث والكوادر وغيرها.

ارتفاع الأسعار
“أحمد “طالب في الصف الخامس يقول: ” هذا الأسبوع الثاني من افتتاح المدارس والدي لم يستطع تأمين لي ولأخوتي أي شيء من مستلزمات المدرسة ليس لديه أموال واسعار مرتفعة وأنا أذهب إلى المدرسة والاستاذ يطالبني بإحضار القرطاسية”.

وتقول “هدى” من طالبات الصف السابع: “لم ألتحق بالمدرسة العام الماضي بسبب النزوح وهذا العام فتحت المدرسة أبوابها ونحن مازلنا نازحين إلى قرى الريف أهلي لا يملكون تأمين احتياجاتنا أنا وأخوتي فأنا أشعر بإحباط من هذا الواقع الصعب”.

“أم محمد” أم لثلاث أولاد تعاني من ارتفاع الأسعار الجنوني: “لم أستطع شراء مستلزمات الأولاد فنحن بالأصل نعيش فقر ومعاناة لذلك لم أرسلهم إلى المدرسة ونحن في الأسبوع الثاني واضافت أم محمد أين الجهات الداعمة وأين الإئتلاف الذي لم نسمع له صوت”.

أما “أبو علاء “أب لخمس أولاد جميعهم في سن المدرسة من الصف الأول حتى الثامن فيحتاج إلى أكثر من 15 ألف ل.س لتأمين مستلزمات أولادي المدرسية: “أنا لا أملك شيء من هذا المبلغ فأنا أشعر بالإحباط والقهر أمام أولادي من عجزي عن تأمين احتياجاتهم وذلك بسبب ارتفاع الأسعار والفقر الذي نعيشه فالنظام يشن حربا علينا على كافة الأصعدة”.

“أبو ياسين “صاحب مكتبة يقول المبيع من مواد القرطاسية ضعيف جدا بسبب ارتفاع الاسعار فالأهل يسألون عن سعر المستلزمات ولا يشترون فعلى سبيل المثال سعر دفتر 40 ورقة ب50 ل.س والحقيبة تصل إلى 1000 ل.س فوضع الناس المعيشي صعب جدا.

معلمون متطوعون
نتيجة ارتفاع عدد الشواغر من المعلمون اضطرت معظم المدارس الاعتماد على اساتذة متطوعون بلا راتب من حملة الشهادة الثانوية وما فوق هذا الأمر له الكثير من السلبيات منها عدم قدرة المتطوع بالاستمرار لأسباب مادية مما ينعكس على الطلاب سلبا
“جمعة” استاذ متطوع يقول لأورينت نت: “دفعني واجبي وأخلاقي للعمل كمتطوع في المدرسة وذلك بسبب نقص المعلمون المثبتون إلا هذا الأمر يحتمل الكثير من المخاطر بسبب عدم قدرة الكثير الاستمرار فالوضع المعيشي صعب على الكثيرين والبعض يتكلف دفع أجور مواصلات فأي معلم ستأتيه فرصة عمل سيلتحق بها ويترك المدرسة”.

أما “هيثم” هو الأخر أستاذ متطوع يشكو من ارتفاع الأسعار فالسبورات هي من الفيبر وتحتاج إلى أقلام وهي ذات سعر مرتفع (70 ل.س لكل قلم) ويجب على المعلم شرائها وهو متطوع فهو يحتاج إلى ثلاث في الأسبوع فهو مضطر لشرائها من حسابه فالمدارس معظمها لا تملك تمويل.

وأوضح “براء أبو البشر ” نائب رئيس مكتب الشؤن الاجتماعية والإغاثية بمجلس محافظة حلب الحرة أنه لا يوجد دعم فعلي للتعليم من أي جهة لهذا العام ولكنني أقترح أن تتلازم الإغاثة مع التعليم وأن تكون داعمة له وتوظف لصالح التعليم كما أنني أطرح فكرة الدعم الذاتي في كل قرية وحي أي التكافل الاجتماعي وأن تقوم الجمعيات الخيرية بشراء المستلزمات وبيعها بأسعارها.. وأضاف “أبو البشر” علينا الاعتماد على أنفسنا في كل شيء ومنها التعليم فالعالم لم يرفع عنا ظلما حتى يقدم لنا المساعدة .

المصدر: موقع أورينت نت

Advertisements

About freedomman1978

Ask for freedom

مناقشة

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

عدد مرات المشاهدة

  • 2,312,439 مشاهدة
Books About Syria

Books About SYRIA

منتجات عن الثورة السورية

ادعم العمل الإغاثي في سوريا – من أمريكا

ادعم العمل الاغاثي في سوريا – من بريطانيا

ادعم العمل الإغاثي SyrianAid من أي مكان

ادعم الثورة السورية بشراء منتجات على موقع سوق.كوم – في الإمارات

ساهم في تخفيف معاناة أطفال سوريا المنكوبين والمصابين

ادعم الحراك الثوري السلمي في سوريا – في ألمانيا

الدلـيـل المعيـن في التــعامل مع المحققين

مذكرات شاهد على المعتقل

للتحقق مـن صحــة صور الثورة الســـورية

للتحقق مـن صحـة صور الثورة
%d مدونون معجبون بهذه: