مقالات مختارة من الصحافة, مواقف الدول الأجنبية, نظام الأسد, تحليلات وتقارير

وحيد القرن السوري.. وثنائية العنف والشفقة! . . بقلم: أحمد عمر


كاريكاتير بشار

أخبر مراسل الجزيرة في ماليزيا سامر علاو أنّ وحيد القرن ، الخرتيت، الكركدن السومطري، الأعرج، الذي خسر يده في عملية فلقة جائرة من قبل الصيادين الشبيحة أنه سيخضع إلى عناية دولية، اسم عملية الرعاية مقبوس من قواميس المصطلح السياسي و هو ” إدارة مؤقتة لحياة الكركدن” لن ينتظر الخرتيت الجريح، العاني، الأسير، المسعوف، الواقع تحت الانتداب الحكومي، جنيف اثنين، أو تسعة، أو يترقب حظراً جوياً، أو ممرات إنسانية ، لإيصال المساعدات و الرعاية العاجلة . لن يعان من عواصف الغبار،

ورحمة تجار زواج السترة ( وهو أصل كذبة جهاد المناكحة) العرب في مخيم الزعتري، الباحثين عن إكمال نصف دينهم الناقص، ومرؤتهم التي لا يشق لها غبار ، وإغاثتهم للملهوفات من دون الملهوفين، من وحشة المنافي، لن يضطر الخرتيت إلى دفع أربعة آلاف دولار للهرب تحت جنح الظلام وذيل الليل، وزوارق القهر ، من مصر خوفاً من بطش الثورة الثانية .. التنسيقية التي تقود الحياة السياسية للخرتيت السومطري رحيمة، والكتائب القائدة لحياته المكلومة لطيفة، فهي تراقب سلات غذائه: خمس عشرة كيلو من أوراق الشجر الأخضر،

ورعاية نفسية من أجل ضمان زواجه السعيد من السيد كرتام ( الذكر الوحيد في الحديقة وقد سمي “كرتام” على اسم .. جده)، وإخراجه من حالة الاكتئاب بمشاهدة باسم يوسف، أو مسلسل ضيعة ضايعة، والمجلس الوطني الماليزي لحديقة الحيوان يلزم تعقيم أي زائر أو نطاسي أو طبيب، بغسل نعليه إلى الحلقوم في بركة ماء اليود، معالي السيدة بوتانك ، لها مشكلة مزدوجة فهي من الكانئات التي لا تقترن سوى بزوج معقود نكاحه شرعياً، تام الأركان، صحيح الشهود، لا نكاح صيد أو متعة أو سكايب ، مدتها خمس سنوات كاملات لا تنقص يوماً .

وإن اقترنت بزوج آخر فبعدة دورة انتخابية كاملة، “تنسيقية ماليزيا” تقدم خمس وعشرين نوعاً من العشب من صيدلية الأعشاب للكركدن السومطري القابل للانقراض.. ، وهو ممنوع من السفر، خوفاً على صحته ، ويقيم في أحلى إقامة جبرية خوفاً على أمنه وسلامته من العين . وتحاول تنسيقية ماليزيا ومعها جمعيات حقوق الإنسان ، عفواً الحيوان إغراء بعلها كرتام، الزاهد ، العابد،الذي يحب العزلة، و لا يحب المناصب والمسؤوليات،العودة إلى بيت الطاعة الذهبي.

الغرب ينفق على الحيوانات الأليفة، أكثر، مما تنفقه ماليزيا على هذا الحيوان المعرض للانقراض، وتبلغ ميزانية فرنسا 83 مليار على الكلاب فقط . الشفقة على الحيوانات المعرضة للانقراض أو غير المعرضة مثل القطط، لا تفسر صداقة 127 دولة لسوريا، التي وصفها أحد المراقبين بصداقة “اللايك” أو صداقة “ما يطلبه الجمهور”.

يفسر فولتير في روايته “كانديد” هذه الشفقة ، قائلا” قد نحسّ بالشفقة حين نعرف حجم الأذى ولكن ليس الإحساس بالشفقة دافعا إنسانياً حقيقياً :فقد تدفعك الشفقة إلى العطف على الإنسان والحيوان ولكن من دون أن تصبح أكثر لطفاً، أو أن تحبه. إننا بالعكس من ذلك قد نكره ما نشفق عليه لأنه يرينا الضعف الإنساني الذي لا نريد الاعتراف به ، أو لأننا نأنف من مساواته بأنفسنا.

ربما تدر الحرب ،على أوربا منافع هائلة، غير تأمين ضحيتها السابقة اسرائيل التي تشفق عليها كثيراً من أذاها القديم، فتدفع لها من دم الضحايا السوريين،الذين يدينون بدين “متخلف”، ويغطون جمال النساء، بالغطاء الأسود، و يقطعون يد السارق التي يجب تقبيلها لأنها تسرق من الاغنياء غالبا.. وير جمون ، ولو نصيا،الزانية – والزاني طبعاً- التي قامت بفعل جمالي هو تحرير للكبت المسكين من الأسر! كما أنها تجعل دولاً أوربية لا نشك أبداً في إنسانيتها وتقدمها ، بالتعطف على اللاجئين والنازحين وإيوائهم ومنحهم حقوقاً تقارب حقوق مواطنيها ورعاياها، وتؤكد أنّ العنف “والاستبداد طبيعة شرقية “لازبة” وما دمنا قد ذكرنا العنف، وهو أحد أضداد الشفقة ،فإن ايريك فروم يذكر ثلاثة أنواع من العنف : الثالث هو عنف المرض، الطغيان، البطر، الاستبداد، “لا أريكم إلا ما أرى”، والعنف الثاني عنف الدفاع عن جريمة مثل السرقة، أو الاغتصاب، أو العرش، الذي صار جمهوريا وراثيا في سورية، وعنف الدفاع عن النفس أو اليأس مثل عنف وحيد الحزن السوري أبو صكار.

هذه الكلمات ليست حسدا، من وحيد القرن السومطري الذي يستحق حياة كريمة مثل باقي الحيوانات التي خلقها الله، وسخر لها الجمعيات والنقابات والفضائيات وافئدة الرحماء، فالحسد يأكل الحسنات، وإنما هو غيرة على الانسانية التي يخشى عليها من .. الانقراض.

7/10/2013

أحمد عمر

المصدر: موقع أورينت نت

Advertisements

About freedomman1978

Ask for freedom

مناقشة

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

عدد مرات المشاهدة

  • 2,300,356 مشاهدة

منتجات عن الثورة السورية

ادعم العمل الإغاثي في سوريا – من أمريكا

ادعم العمل الاغاثي في سوريا – من بريطانيا

ادعم العمل الإغاثي SyrianAid من أي مكان

ادعم الثورة السورية بشراء منتجات على موقع سوق.كوم – في الإمارات

ساهم في تخفيف معاناة أطفال سوريا المنكوبين والمصابين

ادعم الحراك الثوري السلمي في سوريا – في ألمانيا

الدلـيـل المعيـن في التــعامل مع المحققين

مذكرات شاهد على المعتقل

للتحقق مـن صحــة صور الثورة الســـورية

للتحقق مـن صحـة صور الثورة
%d مدونون معجبون بهذه: