مقالات مختارة من الصحافة, مواقف الدول الأجنبية, نظام الأسد, تحليلات وتقارير

القيادة الاقليمية للحرب على الشعب السوري وحل الاستنزاف لقدراتها . . بقلم: عبدالغني المصري


كاريكاتير عن أصدقاء سورية

أعلن حسن بعد سقوط الخالدية ان الهدف التالي هو حلب. حسن يعلن عن المعارك القتالية لأن من يقاتل في سوريا ليس النظام الطائفي البائس والمنته اليائس، بل يقاتل حلف النظام الصفوي، برضى وتوافق عالمي على ابقاء سوريا تحت حكم الاقليات، لان في ذلك مصلحة اسرائيلية على المديين المتوسط والبعيد من الناحية الاستراتجية.

 تدخل المرتزقة من اتباع “صاحب العصر والزمان، وخرافات الدجل في كل مكان”، لا يعتبره المجتمع الدولي ارهابا فكريا او تكفيريا، فخوض مرتزقة لبنان التكفيريين معاركهم في القصير والخالدية وغيرهاـ ثم مرتزقة العراق التكفيريين في شبعا والست زينب في ريف دمشق، ثم الايرانيين واللبنانيين في حلب وريفها، كل ذلك لا يعتبر ارهابا، بينما جبهة النصرة التي لم تتدخل بشؤون اية دولة اخرى، ولم تقاتل سوى قوات النظام المعتدية المجرمة تصنف عالميا بالارهابية.

وكي لا نبتعد كثيرا عن لب الموضوع، فمما اضحى جليا من واقع المعارك الاخيرة بعد معركة القصير، ان القيادة العملياتية للمعارك قد انتقلت من الطائفة الفاشلة الى قيادة اقليمية طائفية بإمرة ايران، أسلوب تم استخدامه في اريحا في ريف ادلب، ثم في شبعا في ريف دمشق، والان يتم استخدامه في الريف الحلبي. واما الاسلوب الجديد فملخصه الاتي:

Hasan Hasan:

بعد استقدام النظام لمجموعات كبيره من عناصر حزب الشيطان بالاضافة لمتدربين من ايران والعراق على استخدام الأليات المدرعة والدبابات قام بإعادة هيكلة بعض وحداته المدرعه . واخذ يستخدمها في هجماته على بعض البلدات كما يحدث في ريف حلب اليوم .

حيث يقوم بتجميع قواته من دبابات وآليات مدرعه ومدفعية وراجمات الصواريخ ويقوم بعمليات استطلاع لمواقع الثوار وتحديد تجمعاتها والاهداف الواجب التعامل معها وبعد الانتهاء من التخطيط لمهاجمتها وتحديد ساعة الصفر أي لحظة بدأ الهجوم

حيث تقوم الطائرات والمدفعية والراجمات ببدأ التمهيد على المواقع المحدده ولمده محدده . بعدها تبداء المدرعات ترافقها عربات المشات بالهجوم بالنسق على الاهداف المحده لها لاحتلالها .

وتعتبر هذه الطريقة من طرق القتال العاديه الكلاسيكيه التي تعتمدها أغلب جيوش العالم . إنما بفارق وحيد عنها حيث تستهدف قوت الاسد هنا البلدات والمدن المكتظة بالسكان بلا رحمه ولا رادع مخالفة بذلك القوانين الدوليه الناظمه لحماية المدنيين .

ماهي واجبات ومسؤوليلت المدافع :

تتحدد مسؤولية الثوار بالدفاع عن هذه المواقع والمدن والبلدات بطرق يعرفه الاخوه القاده الضباط من العاملين السابقين بجيش النظام منها على سبيل المثال :

1- الاستطلاع الجيد لتحركات قوات النظام وتحدد أماكن تجمعها وقصفها بكل الوسائل المتاحه . حيث يؤدي قصف القوات المهاجمه في مواقع تجميعها إلى خسائر تتراوح نسبتها من 60 إلى 70 % . يجب أن لا ننتظر قوات الخصم لتبدأ هجومها.

2- بعد بدأ قوات النظام بالهجوم يمكن لكتائب وألويه الجيش الحر والفصائل الأخرى أن تقاتل بشكل تقليدي إذا توفرت لديها الدبابات ومضاضات الدروع والعدد الكافي من المقاتلين . أما في حال عدم توفر الدبابات فيعود تخطيط المعركة وفق رؤية القائد لإمكانات وحدته والوحدات الداعمة لها. كأن يوزع وسائط مضاضات الدروع على شكل كمائن تتمكن من تصيد الدبابات والمجنزرات وافشال هجومها . يساعد في ذلك التمركز المحصن والتمويه الجيد .

وهنا لا بد من ذكر حادثه يعرفها معظم ضباط الجيش السوري القدماء حيث قامت دشمة م/د اسرائيليه اثناء حرب تشرين أول عام 1973 من تدمير كامل دبابات ومدرعات الفرقه السابعه السوريه أثناء تقدمها في الجولان المحتل أي ما يعادل 300 مدرعه . تصوروا دشمه تدمر 300 دبابه وكان قائد الفرقه العميد رفيق حلاوي .

أي إن التمركز الجيد ونوعية السلاح وقدرة المقاتل على الصمود وامتلاكه لإرادة القتال تخلق المعجزات .

ولا بد من التنويه أن لكل معركة دفاعيه ظروفها واحتياجاتها ويقع على مسؤولية القادة المختصين أواكد المختصين وضع الاسس المناسبه لخوضها.”

عطفا على ما قاله الاخ Hasan Hasan، بما ان النظام ابت يعتمد اسلوب الكثافة النيرانية، والتضخيم في عدد الاليات والمدرعات، فقد يكون الافضل في مواجهة الاسلوب الجديد،  هو عدم المواجهة المباشرة، لانها تؤدي الى استنزاف الجيش الحر، وخسارته للذخيرة ثم نفاذها فالانسحاب، وانما يجب ترك النظام يتوغل، مع تلغيم للطرق والمباني، ثم الانقضاض او القصف من جهات عديدة يضعه في وضع الكماشة، والعمل على احداث مجزرة في آلياته وجنوده. اي ان المواجهة لاسلوبه الجديد لا تتطلب التمسك بالارض، بقدر جره الى كمائن قاتلة تعمل على استنزافه وترك جروح بالغة في ذاكرته مثل جرح خان العسل، كي لا يفكر مرة اخرى بتكرار حماقاته.

عبد الغني محمد المصري

المصدر: موقع أرفلون نت

Advertisements

About freedomman1978

Ask for freedom

مناقشة

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

عدد مرات المشاهدة

  • 2,306,204 مشاهدة
Books About Syria

Books About SYRIA

منتجات عن الثورة السورية

ادعم العمل الإغاثي في سوريا – من أمريكا

ادعم العمل الاغاثي في سوريا – من بريطانيا

ادعم العمل الإغاثي SyrianAid من أي مكان

ادعم الثورة السورية بشراء منتجات على موقع سوق.كوم – في الإمارات

ساهم في تخفيف معاناة أطفال سوريا المنكوبين والمصابين

ادعم الحراك الثوري السلمي في سوريا – في ألمانيا

الدلـيـل المعيـن في التــعامل مع المحققين

مذكرات شاهد على المعتقل

للتحقق مـن صحــة صور الثورة الســـورية

للتحقق مـن صحـة صور الثورة
%d مدونون معجبون بهذه: