مواقف الدول الأجنبية, نظام الأسد, تحليلات وتقارير

المصالح الاقتصادية الأوروبية مع الأسد.. رومانيا نموذجاً


1

غالباً ما تصدر تصريحات رنانة من قبل السياسيين الأوروبيين وتكون بدورها مناصرة للشعب السوري، ومع تزايد تلك التصريحات وقلة الأفعال، نشر الصحفي مازن الرفاعي عدد من التقارير الإعلامية تفسر تضارب هذه المزاجية الأوروبية من خلال النموذج الروماني، وعرى من خلال هذه التقارير الموقف الأوروبي بشكل عام والروماني بشكل خاص، والطروحات الفضفاضة التي تتداولها الأوساط السياسية من خلال المساعدة الإنسانية أو السياسية للمعارضة السورية المفتتة.

“الرفاعي” يحاول من خلال هذه الطروحات والمقابلات مع سياسين واقتصاديين وأكاديميين تفسير الاستهتار الأوروبي بحياة الناس في سوريا، وكيف تُركب الكلمات المناسبة للتهرب من الموقف الجدي والحاسم، فآراء بعض السياسين السابقين والأكاديميين (عميد كلية العلوم السياسية كريستيان بارفوليسكو ورئيس وكالة مراقبة الصحافة ميرشا توما ووزير الثقافة السابق رازفان تيودوريسكو) تؤكد بأن على أي نظام سياسي أو حزب أن يدين النظام السوري الذي مازال يقاتل ليبقى، والبعض يقول هنا: أن سبب هذا التأييد لنظام الأسد -المنافي للتصريحات- هو العلاقات الاقتصادية التاريخية بين نظام الأسد والأنظمة الحاكمة في أوروبية ورومانيا، رغم اختلاف درجة المصالح بين أنظمة هذه الدول.

وما استطاعت أن تفعله المعارضة السياسية في رومانيا من خلال التظاهر أمام السفارة السورية بسبب أحقية قضيتها واصرارها على التظاهر يعد إنجاز على المستوى المحلي، رغم محاولة بعض الجهات الرومانية عرقلة هذه التظاهرات، حسب رأي بعض الأكاديميين، فمن يتحكم في بلاد العالم العربي ودول العالم الثالث أشخاص وليس أنظمة، وأيضاً في البلاد الأوروبية تحكمها أشخاص تحت مسميات الديمقراطية، فالرد الفعلي الشعبي على أي قضية رأي عام لا يحركها السياسيين إلا بمقدار تدخلها بالحياة اليومية للمواطن الأجنبي، فيما العلاقات الاقتصادية وسيطرتها على الإعلام -الذي يوجهها كما يريد- تجعل من مآسي الثورة السورية أخبار على هامش الاهتمامات الإنسانية للشعوب.

فيروج السياسيين المتربعين على دائرة القرار الأوروبي للمعارضة السورية على أنها معارضة هشة ومازالت بوصلتها بعيدة التأثير عن الداخل السوري, إضافة لانفصالها عن الواقع السياسي العالمي وعدم استطاعتها إيجاد قاعدة داخلية أو خارجية تدعمها بالشكل الصحيح، وهو ما يخلق -حسب قولهم- رعب يومي للسياسيين الأوروبيين، والاعتقاد السائد أن القاعدة أو تنظيمات متشددة تسيطر عليها، ولا تستطيع هذه المعارضة تحقيق الديمقراطية.

ما يحاوله “الرفاعي” في هذه التقارير الطويلة القول: أن الشعوب الأوروبية وليست العربية فقط، هناك من يتحكم بها، ورأيها بعيد كل البعد عن السياسات التي تدعم القتل، وما يتم العمل عليه هو تهميش الداخل الأوروبي وجعل المعركة فقط مع السياسيين، فنرى ـضمن التقاريرـ أن المعرفة حول ما يجري في سوريا، تختلف به الرؤية، فمنهم من يقول أزمة متطرفيين، ومنهم من يقول لصوص، وأزمة اقتصادية تحولت لحرب، والقليل أو النادر يرى أنها ثورة، وهو ما قصرت به المعارضة الخارجية التي كرست كل اهتمامها للتسول على أبواب السياسيين ذوي التوجه غير المعروف.

فالأزمة السورية كما يصفها الكثير من السياسيين والأكاديميين الأوروبيين غير معروفة بشكل واضح لهم، فالقليل يعرف التاريخ السوري، والحضارة السورية، وما يبكيهم فقط صورة الدم التي يجب أن تقف، دون الاهتمام بالأسباب، رغم أن البعض يُحمل نظام الأسد المسؤولية عما يحصل في سوريا، ويضيفون أن الصراع بين الشعب والنظام يؤدي إلى القتل والإبادة والتشرد اليومي، ولذلك فعلى النظام أن يرضخ لمتطلبات الشعب.

 

 

المصدر: موقع أورينت نت

 

Advertisements

About freedomman1978

Ask for freedom

مناقشة

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

عدد مرات المشاهدة

  • 2,309,549 مشاهدة
Books About Syria

Books About SYRIA

منتجات عن الثورة السورية

ادعم العمل الإغاثي في سوريا – من أمريكا

ادعم العمل الاغاثي في سوريا – من بريطانيا

ادعم العمل الإغاثي SyrianAid من أي مكان

ادعم الثورة السورية بشراء منتجات على موقع سوق.كوم – في الإمارات

ساهم في تخفيف معاناة أطفال سوريا المنكوبين والمصابين

ادعم الحراك الثوري السلمي في سوريا – في ألمانيا

الدلـيـل المعيـن في التــعامل مع المحققين

مذكرات شاهد على المعتقل

للتحقق مـن صحــة صور الثورة الســـورية

للتحقق مـن صحـة صور الثورة
%d مدونون معجبون بهذه: