نظام الأسد, تحليلات وتقارير

رغم تجاوزاته.. النظام يعيد ابن هلال الأسد إلى اللاذقية


ابن هلال الأسد

“أنا ابن قائد الساحل السوري” هذه العبارة التي كان يرددها مراراً وتكراراً الشاب المراهق سليمان الأسد على مسامع كل من يراه في شوارع اللاذقية, وذلك منذ أن استلم والده هلال الأسد منصب قائد جيش الدفاع الوطني “الشبيحة”, حتى أصبح أهالي اللاذقية يتناقلون هذه الجملة سراً على سبيل الفكاهة والسخرية من أفعال وتصرفات هذا الشاب.
يحاول سليمان أن يقلد في أفعاله وتصرفاته الإجرامية شخصية ” أبو نبال شيخ الوادي ” في مسلسل الولادة من الخاصرة رغم صغر سنه, فكان غالباً يحاول أن يحجَم أغلب المسؤولين الأمنيين في المدينة عن طريق عباراته الحادة التي يوجهها لهم, لم يكن يتوقع أحد في اللاذقية أن يقوم هذا الشاب الصغير في السن بمثل هذه التجاوزات, ويلتمس أهالي اللاذقية الفرج بعد أن تم اعتقاله منذ أيام واقتياده إلى دمشق, حالمين بعدم عودته إلى المدينة.

* تفاصيل الاعتقال

تناقلت الصفحات الموالية والمعارضة في اللاذقية نبأ اعتقال سليمان الأسد موضحين تفاصيل حادثة الاعتقال, فقد احتاج هذا الشاب الصغير إلى رتل عسكري خاص قد أتى من دمشق بأمر من القصر الجمهوري “الأسد شخصياً”, بعدما وصلت شكاوٍ كثيرة إليه مباشرة, وحسب ناشطون: تم اعتقال سليمان أمام فندق الميريديان الذي كان دائماً يتردد إليه في اللاذقية, وذلك على مرأى العامة الذين سألوا أحد العساكر المشاركين في الرتل ما القصة فأجابهم “ننفذ تعليمات صادرة من الرئيس”, ثم تم اقتياده إلى جهة مجهولة دون أية إهانة من قبل معتقليه.

* تجاوزاته وأفعاله الجرمية

يقول ناشطون ضمن تنسيقيات اللاذقية: “لقد تجاوز هذا الشاب بتصرفاته كل الحدود والصلاحيات, لذلك لم يكن هنالك خبر أسرَ على قلوبنا من خبر اعتقال سليمان الأسد, بعدما كثرت بحقه الشكاوي والدعاوي من قبل أناس كثر قد تضرروا من أفعاله, فأكثر من مرة ينصب الحواجز بالاستعانة بعدد من سيارات والده ومرافقته الخاصة, ليبدأ مسلسل الاعتداءات والانتهاكات التي وصلت إلى درجة تصفية كل شاب لا يروقه.

يقول أحد الناشطين ضمن المدينة “أحمد. س” لأورينت نت : “إن القلق الذي أثاره هذا الشاب لدى رؤساء الفروع الأمنية من تحجيم لصلاحيتهم وتعدي على سلطاتهم قد سبب الذعر لهم, إذ يومياً نسمع بأفعاله الجرمية في أحياء وشواطئ المدينة, فمثلاً في إحدى القصص التي كان بطلها قام ابن الآلهة “كما هو معروف” بقتل شاب بعدما أوقف سيارته لسبب بسيط هو أنَ نوع السيارة التي يقودها الشاب من نوع السيارة نفسها التي يملكها سليمان, هذا عدا عن ملاحقاته للفتيات والتحرش بهن هو ومرافقته, ونهبه لكل قرية يتم السيطرة عليها من قبل الجيش بالاستعانة بجيش الشبيحة”.

ويضيف “أحمد” لأورينت نت: “لا أتوقع شخصياً أن يتم محاسبة الشاب ولا مجازاته على جرائمه إذ ظاهرة اعتقاله لم تكن إلا لامتصاص غضب المواطنين وسخطهم منه, والتخلص من مضايقاته المستمرة لقادات وحدات الجيش المتمركزة على أطراف المدينة, والتي تعد درعاً للاذقية من زحف كتائب وألوية الجيش الحر بقصد تحريرها”.

ويتابع قوله: “سيخرج في الأخير وسيعود للاذقية ليستمر في تشبيحه المعتاد فهو ابن هلال المدلَل, ففي شهر أيلول الفائت بعدما كان محتجزاً في فلل القصر الجمهوري أمر “الرئيس شخصياً” بفك حجز حريته وتأمين إيصاله آمناً للاذقية بحجة متابعة مهامه في جيش الدفاع الوطني مع والده”.

* إطلاق سراحه للمرة الثانية

ولم تكن إلا بضعة أيام حتى عاد سليمان إلى مسلسل تشبيحه ففي تاريخ 17 – 10 – 2013, تم إطلاق سراحه, حيث نشرت شبكة ثوار اللاذقية نبأ إطلاق سراحه وقد شاهده بعض الناشطون يتجول في شوارع اللاذقية من جديد معززاً بعدد من الشبيحة.

* وثائق ودلائل تدينه

يذكر أن ناشطون من المعارضة قد نشروا تقريراً باللغة الإنكليزية, تكلموا فيه عن نشاطات ابن ابن عم الأسد “سليمان الأسد” مستعرضين مع التقرير بعض الصور التي تظهر فيها ممتلكات هذا الشاب من السيارات الفاخرة والأموال الكثيرة والدبابات التي تعود مليكتها للجيش.

وأتى في فحوى التقرير: ” سليمان الأسد هو ابن هلال الأسد قائد جيش الدفاع الوطني الذي أنشأه نظام الأسد في المنطقة الساحلية من سوريا, ومن الواضح من خلال الصور المنشورة أن الدبابات تعود للجيش النظامي, وهي ليست سوى واحدة من مجموعة سياراته التي يتباهى بها, وهذا يوضح أين مفهوم القومية في سوريا من قبل عائلة الأسد, وكيف هم ملتزمون بحماية مراكزهم بوصفهم أصحاب سوريا ومالكيها”.

وتابع التقرير: ” إن المعلومات والمصادر الأصلية للصورة متوفرة, وإنه جاهزة لتقديمها لأي تحقيق”.
الجدير بالذكر أنَ بعض الناشطين داخل المدينة أفادوا بأنَ شوارع اللاذقية اليوم مكتظة بأعداد الشبيحة المتواجدين في كل حي بالإضافة إلى الدوريَات المستمرة, وبأمر من هلال الأسد تم زرع عشرة عناصر في كل حي وجادَة تحت ذريعة حماية الأهالي في هذه الظروف العصيبة..!

المصدر: موقع أورينت نت

Advertisements

About freedomman1978

Ask for freedom

مناقشة

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

عدد مرات المشاهدة

  • 2,316,745 مشاهدة
Books About Syria

Books About SYRIA

منتجات عن الثورة السورية

ادعم العمل الإغاثي في سوريا – من أمريكا

ادعم العمل الاغاثي في سوريا – من بريطانيا

ادعم العمل الإغاثي SyrianAid من أي مكان

ادعم الثورة السورية بشراء منتجات على موقع سوق.كوم – في الإمارات

ساهم في تخفيف معاناة أطفال سوريا المنكوبين والمصابين

ادعم الحراك الثوري السلمي في سوريا – في ألمانيا

الدلـيـل المعيـن في التــعامل مع المحققين

مذكرات شاهد على المعتقل

للتحقق مـن صحــة صور الثورة الســـورية

للتحقق مـن صحـة صور الثورة
%d مدونون معجبون بهذه: