مقالات مختارة من الصحافة, مواقف الدول الأجنبية, نظام الأسد, المعارضة السورية, الجيش السوري الحر, تحليلات وتقارير

من مقتل جامع إلى جنيف2 (كش تماسيح)!!. بقلم: إياد عيسى


إياد عيسى

قُتل اللواء جامع جامع أم اغتيل ليس مهماً، جميع القتلة سيُقتلون عاجلاً أم آجلاً، المهم أن الغلام لؤي المقداد، لم يخرُج علينا ليبشرنا بأن سيادة اللواء سليم إدريس قنص شخصياً (بنقيفته) العجيبة من شرفة فندقة في اسطنبول اللواء جامع في حي الرشدية بدير الزور، كل شيء جائز عند الغلام الصنديد تماماً كما انشقاق فاروق الشرع في أواسط آب 2012، لم أنم ليلتها ترقباً، اللهم أطر النوم من عينيه، والكذب عن لسانه، وعشق الإستعراض من قلبه، لا هو يخجل من الظهور على الإعلام بعدها، ولا الفضائيات تمتنع عن استضافته.
(زعيم) سياسي علماني سابق، و(حاج) جهادي لاحق، ذهب إلى تحديد العبوة التي استهدفت خلية الأزمة يوم 18/7/2011، شباب الحر أبلغوه هويتها، اسمها تي ان تي، وزنها 45 كلغ، القوام ممشوق، لون العينين (محير)، الشعر خرنوبي على أشقر.

خالتي ريما فليحان (أم حليب)، لا تزال تُتحفنا بمواهبها، مرة عضو مجلس أعلى لقيادة الثورة، تارة عضو لجان تنسيق محلية، تشارك في كل مؤتمرات المعارضات بصفة (شيف)، تطبخ الطبخة، تتصدر المائدة، تلحس اصبعها، تكتشف أن الطبخة محروقة، تبصق في الصحن، و بوجوه المدعوين، ثم تصرخ في صفحتها على الفيس بوك (أنا ما دخلني)، آخر ابتكاراتها توزيع الألقاب، نفخت على وليد العمري ممئل أبناء الجولان المباع في الإئتلاف، رفعته من مساعد أول متقاعد في الأمن إلى رتبة شيخ، صار بمعيتها الشيخ وليد، يا خالتي ( شيخك) يُزاود على الثوار (ضبيه)، يُطالبهم بالكف عن طلب الإغائة، يريدهم أن يتلقوا سواطير الحزب الإلهي وميليشيا أبي العباس صائمين، هؤلاء في أحياء دمشق الجنوبية، طفح كيلهم بانتظار اللقمة والرصاص، إن ألقوا القبض عليكم، أنت و شيخ المصادفة وأعضاء الإئتلاف، لن تُفيدك صرخة (ما دخلني).

لم يترك المجلس الوطني تمساحاً واحداً في الأنهار، طيرها جميعاً في سماء الثورة، تصريحات ووعود واستعراضات، أصغرها أن المجلس لن يذهب إلى جنيف 2، يلعبون (الغميمة) على كبر، ألعبوها في منازلكم، هذه سياسة… ما هي بدائلكم؟!.
معارضو الذهاب، ليسوا أكثر من (علاكين)، لا يواجهون مافيا الأسد، فقط يكشون منافسيهم عن كعكة الإئتلاف، بأذكى حالاتهم يُنفذون تعليمات في لعبة تجاذبات إقليمية.

الأسد لن يتقيد بأي إتفاق، بنود جنيف1 تعني اسقاطه، المطلوب هو تحديد جدول زمني للتفاوض، إدراج النتائج تحت البند السابع، التمسك برحيل القاتل وبقاء سوريا، اتركوا ممثلي الأسد يرفضون الحل الروسي، احشروا أوباما في الزاوية، الآن تبتم عن اللحاق بالصبيان، واضح أن الشهوة انقلبت.

يطلع علينا الناطق بإسم الإئتلاف لؤي الصافي ببدعة عدم الجلوس على طاولة المفاوضات مع من تلطخت أياديهم بالدماء، حسناَ خليكم مع وائل الحلقي إن طلتموه طبعاً، المهم هي فن التعامل مع الطاولة، لا يهم سواء أكانوا الضيوف قتلة أم عجيان!!.
في كل ثورات العالم، السياسي يفاوض فيما المقاتل يحمل السلاح، لا يلقيه إلا حين يدق المفاوض أجراس السلام، وقتها يتسامح الثائر، يتعالى فوق الدماء.
مشكلة الثورة أن المقاتل لا يثق بالسياسي، يعرفه كاذباً ومنافقاً، من المجلس إلى معجزة الإئتلاف.

ثمة وطن تحول إلى رماد، ثورة من جوعها تكاد تأكل أبنائها، لكنها ترفض الاستسلام، المعادلة الداخلية هي الأهم على الإطلاق، قوة لا تهزمها وحشية القريب، ولا رغبات البعيد، تحتاج لتقنين الدم والخراب إلى رجالات دولة، نعتذر لعدم وجودهم في الواجهة السياسية، لا يتوفر حالياً سوى الإنتهازيين.

 إياد عيسى

المصدر: موقع أورينت نت

Advertisements

About freedomman1978

Ask for freedom

مناقشة

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

عدد مرات المشاهدة

  • 2,306,382 مشاهدة
Books About Syria

Books About SYRIA

منتجات عن الثورة السورية

ادعم العمل الإغاثي في سوريا – من أمريكا

ادعم العمل الاغاثي في سوريا – من بريطانيا

ادعم العمل الإغاثي SyrianAid من أي مكان

ادعم الثورة السورية بشراء منتجات على موقع سوق.كوم – في الإمارات

ساهم في تخفيف معاناة أطفال سوريا المنكوبين والمصابين

ادعم الحراك الثوري السلمي في سوريا – في ألمانيا

الدلـيـل المعيـن في التــعامل مع المحققين

مذكرات شاهد على المعتقل

للتحقق مـن صحــة صور الثورة الســـورية

للتحقق مـن صحـة صور الثورة
%d مدونون معجبون بهذه: