مقالات مختارة من الصحافة, نظام الأسد, الجيش السوري الحر, تحليلات وتقارير

فك حصار “حمص” برسم ثوار الوعر … بقلم: محمد عالم


أطفال سوريا

مع وجود أعداد جيدة من الثوار في حي الوعر بحمص، فإني استغرب بقائهم جميعا في تلك المنطقة دون تحريك أي ساكن تجاه فك الحصار عن المحاصرين في حمص القديمة وحييّ جورة الشياح والقصور! هؤلاء الثوار – إن كانوا حقا كذلك – هم من يجب أن يعملوا بالدرجة الأولى على فك الحصار..حصارٌ تبعدهم عنه المسافة أقل من 2 كم فقط.

أسئلة كثيرة تراود كل واحد منا في هذه الأوقات تحديدا، وخاصة مع وجود الضغط الكبير على قوات النظام في ريف حمص الشرقي: أليست هذه ربما فرصة سانحة وتوقيت مناسب جداً لبدء عملية فك الحصار؟ هل هناك حاجة بالفعل لتواجد كل هذه الأعداد في حي الوعر لتشكيل طوق دفاعي عنه؟ الخ.

إن كان ثوار الوعر ينتظرون مجيء مقاتلي “معركة قادمون”، فأظن أن المحاصرين ربما سيرحلون جميعهم إلى خالقهم– لا قدر الله – قبل وصول مقاتلي “قادمون”، وذلك بسبب تناقص الطعام يوميا. أظن أن تحرك مقاتلي “قادمون” التطهيري وعملهم العسكري بطيء جدا ولايتناسب مع واقع حال المحاصرين أبداً، وربما يكون هؤلاء المقاتلون هم بحاجة إلى معركة “تعوا جيبونا” للمشاركة في فك الحصار!!

ما أسلفت به ليس “صف كلام” ولا يندرج تحت مسمى “فشة خلق”، ولكن من يريد أن ينضم إلى صفوف الثوار ويكون “ثورجي عالأول”، عليه أن يتحرك ويستفيد من الفرص على الأرض “بدون ماحدي يتحركشوا”. ومن وجهة نظري، إذا لم يتحرك الثوار الآن فسينطبق على معظمهم حقيقة ما تصفهم به الصفحات المعادية للثورة، و “فهمكن كفاي”!

أين الهيئة الشرعية المتواجدة داخل حي الوعر من حثّ الثوار على مناصرة أخوانهم المحاصرين وتلبية نداءاتهم المتكررة والتي كان آخرها من خلال مقطع فيديو للشيخ (أبو الحارث)؟ إننا نرجو من الهيئة الشرعية ألا تنشغل كليا بفض النزاعات على حساب أولوية العمل على فك الحصار، والذي أظن أنه لن يستغرق أكثر من يوم واحد فقط بعد التنسيق والتنظيم والتخطيط الجماعي الصحيح.

إن من يعتقد أن لهذا العمل العسكري نتائج مأساوية على المدنيين، فكلنا بات يعلم أنه يتم التخطيط لأن يكون حي الوعر كباقي الأحياء وإنه يتم العمل على ذلك، ومايدلل على ذلك المنشورات التحذيرية حديثا لأهالي الوعر بطرد “المسلحين” وبدء حملة “الجوع أو الركوع” على الأهالي.

وبناء عليه فإن بدء عملية فك الحصار ستكون فك “الحصار” عن الوعر أولاً، ومن ثم تحرير الخزان البشري من الثوار المحاصرين الذي يشكل بالدرجة الأولى داعم لثوار الوعر في حال خروجهم، وفي حال تم ذلك فيجب نقل المعركة لأماكن تجمع الشبيحة وطرق الإمداد الرئيسية، وعدم تكرار الأخطاء السابقة والتجمع دفعة واحدة في المناطق السكنية المأهولة…”حلنا نتعلم من كيسنا أخوااتي مشان الله”.

محمد عالم

المصدر: جريدة زمان الوصل

Advertisements

About freedomman1978

Ask for freedom

مناقشة

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

عدد مرات المشاهدة

  • 2,309,549 مشاهدة
Books About Syria

Books About SYRIA

منتجات عن الثورة السورية

ادعم العمل الإغاثي في سوريا – من أمريكا

ادعم العمل الاغاثي في سوريا – من بريطانيا

ادعم العمل الإغاثي SyrianAid من أي مكان

ادعم الثورة السورية بشراء منتجات على موقع سوق.كوم – في الإمارات

ساهم في تخفيف معاناة أطفال سوريا المنكوبين والمصابين

ادعم الحراك الثوري السلمي في سوريا – في ألمانيا

الدلـيـل المعيـن في التــعامل مع المحققين

مذكرات شاهد على المعتقل

للتحقق مـن صحــة صور الثورة الســـورية

للتحقق مـن صحـة صور الثورة
%d مدونون معجبون بهذه: