نظام الأسد, اقتصاد سوريا, تحليلات وتقارير

ابتعاد جنيف 2 وتحرك الحر في دمشق يرفع سعر الدولار مجدداً


الليرة والدولار

بدأ سعر صرف الدولار في السوق السوداء موجة ارتفاع يوم أمس مقابل الليرة السورية وسط حالة من التساؤل والتعجب لأمر العملة السورية التي باتت غير قادرة على الاحتفاظ بقيمة ثابتة ولو لأسبوع!

وبين الهبوط والصعود الكبير لسعر صرف الليرة أمام الدولار لا يمكن وصف هذه الحال إلا بالاستنزاف الحقيقي لأموال السوريين, وهو ما يعكس حالة تفتت اقتصادي على مختلف الصعد جراء الأضرار الناجمة عن ارتفاع وهبوط العملة بشكل كبير, حيث وصل سعر صرف الدولار إلى 155 ليرة سورية في الوقت الذي بدأت فيه تتلاشى الآمال حول انعقاد مؤتمر جنيف 2 في الوقت الراهن، وأعلن عن سقوط قذائف هاون في عدة أماكن من مدينة دمشق.. فبات الإرتفاع والإنخفاض لسعر الصرف تبعاً للتقلبات في المواقف الدولية وفي المنطقة للمزاج السياسي العام وللتطورات السياسية.

* إلى 155 ليرة في السوداء

وكان سعر صرف الدولار أمام الليرة توقف عن موجات الارتفاع الشديدة عند وصوله إلى حاجز 330 ليرة للدولار الواحد عندما أعلنت الولايات المتحدة أنها ستوجه ضربة عسكرية إلى النظام.. ومن ثم عاود الهبوط تدريجياً إثر زوال هذا التهديد وبالتالي لجأ النظام إلى فرض إجراءات على المواطنين وحبس أغلب الصرافين وإيقاف عمل شركات الصرفة وصرف الحوالات الواردة بالليرة السورية حصراً وكذلك صدور مرسوم بمنع التعامل بغير الليرة السورية لحصر الدولار بيد النظام, كل ذلك أدى بالتوازي إلى العوامل السياسة بما فيها تلاشي الضغط الأميركي على النظام إثر تسليم النظام للسلاح الكيماوي.. كل تلك العوامل ساهمت بانخفاض سعر صرف الدولار إلى حدود 120 ليرة سورية خلال الفترة الماضية، واليوم تعاود موجات الارتفاع للدولار بقفزة تصل إلى حدو35 ليرة سورية أي بحدود 26% من آخر سعر ما يعطي تاكيداً أن النظام غير قادر على ضبط سعر الصرف، وأنه ثمة ألاعيب خفية يمارسها بعض العاملين على السياسة المالية من أجل استفادتهم من عمليات الإنخفاض والارتفاع في سعر الصرف. هذا وقد أعلن أمس أن المصرف المركزي سيتدخل مجدداً لمحاولة خفض السعر مجدداً .

* الدولار يهبط والليرة لا ترتفع!

لكن السؤال الأهم هو على الرغم من هبوط سعر صرف الدولار إلى 120 ليرة لماذا لم ترتفع قيمة الليرة السورية إلا بشكل يسير؟

أحد الإقتصاديين يجيب بدقة عن هذا السؤال الهام بقوله: “عندما وصل سعر الليرة أمام الدولار إلى 95 ليرة خسرت 50 % من قيمتها، ومؤخراً تم رفع السعر الرسمي للدولار وفقاً لنشرة المركزي إلى 139.57 ليرة، أي وفقا للسعر الرسمي فالليرة تكون قد خسرت حتى الآن 66 % من قيمتها.. وعندما وصلت الليرة إلى سعر 300 مقابل الدولار تكون قد خسرت 85% من قيمتها، لذلك فإن تحسن الليرة من 300 إلى 150 هو تحسن فقط بمقدار 15 % فقط وبالتالي من السهل جداً بالإجراءات التي اتخذها النظام أن يتم تحسين سعر صرف الليرة بنسبة 15%, ولكنها تبدو كبيرة وخادعة حيث يقابلها 150 ليرة من التحسن فيتوهمون أنه كبير فالحقيقة أن السعر, “التحسن الحالي” قليل ولا يتجاوز نسبة الـ15%.

أيضاً فإن سياسة الدولة لا تبالي بالأضرار التي تسببها للناس وللاقتصاد وتكتفي بتسجيل انتصارات وهمية ستنقلب على الاقتصاد بشكل كبير.

* كلنا خاسرون

حتى الآن يصر النظام على ألا تعكس العملة واقع الاقتصاد, وهذا الأمر أدى إلى حالة غرق للجميع في الخسارة طالت من احتفظ بالدولار ومن احتفظ بالليرة ومن اشترى دولار عالٍ ومن لم يشترِ عملات ولا يفكر سوى أن يعيش فالكل خاسر.

المصدر: موقع أورينت نت

Advertisements

About freedomman1978

Ask for freedom

مناقشة

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

عدد مرات المشاهدة

  • 2,300,874 مشاهدة

منتجات عن الثورة السورية

ادعم العمل الإغاثي في سوريا – من أمريكا

ادعم العمل الاغاثي في سوريا – من بريطانيا

ادعم العمل الإغاثي SyrianAid من أي مكان

ادعم الثورة السورية بشراء منتجات على موقع سوق.كوم – في الإمارات

ساهم في تخفيف معاناة أطفال سوريا المنكوبين والمصابين

ادعم الحراك الثوري السلمي في سوريا – في ألمانيا

الدلـيـل المعيـن في التــعامل مع المحققين

مذكرات شاهد على المعتقل

للتحقق مـن صحــة صور الثورة الســـورية

للتحقق مـن صحـة صور الثورة
%d مدونون معجبون بهذه: