مواقف الدول الأجنبية, مواقف الدول العربية, المهجرون السوريون, تحليلات وتقارير

لبنان: إيجارات المنازل تربك السوريين.. فهل الحلول مستعصية؟


نازحين ولاجئين

يتحمل البلد الصغير بحجمه (لبنان) أعباء استضافة ما يزيد عن 750 ألف لاجئ سوري هاربين من حرب لا تعرف الهدوء.. وكما حال اللاجئين في العالم يحتاج اللاجئون السوريون في لبنان للكثير من الأولويات لنسيان معاناتهم والاستمرار في الحياة، والاندماج في المجتمع.

لكنهم أي اللاجئين استصدموا بالكثير من العقبات بعضها كان موجعاً وبعضها الآخر قاصماً للظهر، وفي كافة الأحوال لم تكن هذه العقبات من ضمن جعبة احتمالات المواطن السوري.
إلا أن أحد أصعب الخيارات في لبنان اليوم هو إيجاد منزل بايجار يتناسب مع ما يدخره اللاجئون أو ما يحصلون عليه بمعونات أو مساعدات أو غيرها.

* رحلة البحث

حتى تجد منزلاً بالسعر الذي تتوقعه أو لا تتوقعه يجب أن تأخذ إجازة من عملك -إن وجد- ليومين أو أكثر, وتقوم برسم مخطط بياني للمنطقة أو الحي المطلوب, وتبدأ “بتمشيط” المنطقة بالمعنى الفعلي للكلمة, وتستعد لموشحات “كأنتم من سببتم أزمة سكن في بلدنا” أو “متى ستحلون أزمتكم وترجعون لبلدكم” والمزيد, وما عليك سوى البقاء بابتسامتك المعهودة وروحك الرياضية لتنعم أخيراً بجواب كـ ” من المحتمل أن تجد منزلاً في بنايات أخرى، أما هنا فلا منازل للإيجار”.
هي بصراحة حكاية المضحك المبكي ليس إلا.

* إيجارات بالأرقام

الكثير من أهل البلد حدثونا عن وضع الإيجارات قبل الأزمة في سوريا، فلم يكن ليصل منزل بمساحة 120 متر مربع لأكثر من 300 دولار في وسط العاصمة بيروت, فيما سجلت إيجارات في الأقضية بين الـ100 إلى 200 دولار, وفي بعض المناطق في الجنوب اللبناني وصلت الإيجارات إلى 100 ألف ليرة لبنانية لشقق بمساحة 80 متر مربع.

فيما زادت الإيجارات خلال الأزمة أكثر من ثلاث أضعاف، فتجاوزت إيجارات الشقق غير المفروشة في بيروت حد الــ 1000 دولار لمساحة 120 متر مربع, فيما بلغت في الأقضية ومدن الجنوب 500 دولار. واضطر بعض السوريين مؤخراً للإقامة في مستودعات أو محال غير صالحة للسكن من أجل توفير ما بين 100 إلى 300 دولار.

وظهرت فكرة الدفع المسبق، فحتى يضمن المستأجر حقه يجب أن يدفع اللاجئ إيجار شهرين إلى ثلاثة أشهر سلفاً, وهو ما زاد المعاناة أكثر فأكثر.

* للسماسرة حصة من ورثة اللاجئ!

تضاف إلى قائمة الأسعار السابقة, أسعار تتعلق بالسمسرة، فبسبب زيادة الطلب على المنازل وقلة العرض كان لابد من دخول السماسرة على الخط ليكون لهم حصة من أموال اللاجئ السوري -القليلة-، وأصبحت التسعيرة المتعارف عليها لـ (جيب) السمسار هي إجار شهر من المنزل المستأجر.

والغريب أن بعض السوريين أصحاب الخبرة في البلد بدأوا مؤخراً بممارسة هذه المهنة على حساب أولاد بلدهم، مستغلين بذلك حاجتهم الماسة للمنزل.

* بين “جيب” اللاجئ و الإيجارات.. حكاية عذاب!

وبالنظر لأوضاع الإيجارات وما يدخره السوري في لبنان كل شهر لابد من الوقوف مطولاً و الــ “البحبشة” بين الأوراق لفهم ما يمكن فهمه, فصاحب العيلة التي تتكون من خمسة أشخاص ويحصل على 400 دولار نتيجة أعمال كثيرة ومضنية سيضع معظم معاشه إذا لم نقل كله في جيب صاحب الشقة، وينتظر احتمالات حصوله على معونات مما تقدمه الأمم المتحدة للاجئين.. وبين ودفئ الجيبة و برودتها يقف على الأطلال ليتذكر منزله في سوريا ويتحسر عليه.

* الأمم المتحدة والحكومة اللبنانية مسؤولان فأين هما؟

لن نحاول الإختباء خلف أصابعنا وإلقاء اللوم على المواطن اللبناني المُؤجِر أو اللاجئ المُستأجر فالمشكلة أكبر من ذلك، هي مشكلة تتعلق بمسؤولية إنسانية يتحملها المعنيين تجاه اللاجئين عموماً، واللاجئين السوريين في لبنان خصوصاً.

فعملية بسيطة كضبط أسعار الإيجارات لن تكلف الحكومة اللبنانية سوى بعض الإجراءات التي من شأنها محاسبة المخالف أو المستغل، وجعل المُؤجر يفكر في عدم اعتبار إجار منزله صفقة العمر.

فيما تقع على منظمة الأمم المتحدة والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين الكثير من المسؤولية، فهي من تقوم بحماية اللاجئين من حالات الاستغلال بحسب برنامجها، فلماذا لا تفعَل هذا الدور؟.

ومن جانب آخر أصبح من الضرورات الملحة إنشاء صندوق مخصص تكون مهمته إعانة اللاجئين على دفع الإيجارات والبدء بأكثر اللاجئين حاجة, وإقامة مكاتب تتولى مهمة البحث عن منازل شاغرة للاجئين السوريين وبأسعار مناسبة.

* لحظة إنسانية

التحرك باتجاه حلول أكثر فعالية تجاه أوضاع اللاجئين أصبح حاجة ملحة لا بد منها، وإلا سيضطر اللاجئ السوري العودة إلى وطنه مجبراً، والبقاء في منزله أو ما تبقى منه منتظراً موتاً شبه أكيد، أو معاناة جديدة لا تشبه معاناة اللجوء تحت القصف إحداها.

المصدر: موقع أورينت نت

Advertisements

About freedomman1978

Ask for freedom

مناقشة

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

عدد مرات المشاهدة

  • 2,314,967 مشاهدة
Books About Syria

Books About SYRIA

منتجات عن الثورة السورية

ادعم العمل الإغاثي في سوريا – من أمريكا

ادعم العمل الاغاثي في سوريا – من بريطانيا

ادعم العمل الإغاثي SyrianAid من أي مكان

ادعم الثورة السورية بشراء منتجات على موقع سوق.كوم – في الإمارات

ساهم في تخفيف معاناة أطفال سوريا المنكوبين والمصابين

ادعم الحراك الثوري السلمي في سوريا – في ألمانيا

الدلـيـل المعيـن في التــعامل مع المحققين

مذكرات شاهد على المعتقل

للتحقق مـن صحــة صور الثورة الســـورية

للتحقق مـن صحـة صور الثورة
%d مدونون معجبون بهذه: