المعارضة السورية, تحليلات وتقارير

الاستاذ مجاهد مامون ديرانية ينطق بكلمة الحق و يعري تنظيم دولة العراق والشام


مجاهد مأمون ديرانية

يقول لي بعض الأفاضل: ألا تكفّ عن دولة العراق والشام؟ قلت: لا والله لا أكفّ حتى يكفّوا، ولن يكفّوا حتى يخرجوا من الشام ويتركونا نقاتل عدونا وظهرنا آمن. إني جرّدتُ قلمي انتصاراً للحق ولم أخشَ الأسد وعبيد الأسد، فهل أضعه اليوم خوفاً من داعش وأنصار داعش؟ جوابي لمن سألني هذا السؤال خمسُ تغريدات نشرتهنّ الليلةَ الماضية في حسابي في تويتر لا أزيد عليهنّ كلمة:

(1) سئلت: لماذا تكرس قلمك هذه الأيام لتعقب # داعش وكشف أخطائها؟ قلت: لأنني لا أجد حالياً خطراً أشد منها على جهاد أهل الشام. هذا ما أدين به الله

(2) سئلت: لماذا تصر على كشف أخطاء # داعش؟ قلت: لأني أعتقد أن تركها والتغاضي عن أخطائها سيدمر الجهاد ويقضي على الثورة ويعيد سوريا إلى أحضان الأسد

(3) سئلت: أليس ترك # داعش والتفرغ للنظام أولى من الانشغال بها؟ قلت: لن ينجح المجاهدون بقتال العدو إلا وظهرهم آمن، وقد حرمهم غدرُ داعش أمانَ الظهر

(4) أمانة أحمّلها لقادة الفصائل الإسلامية جميعاً وأحاججهم بها أمام الله: أعلنوا للناس حقيقة # داعش التي تعرفونها وأخبروهم عنها بما تدينون به الله

(5) أقسمت عليكم -يا قادة المجاهدين وعلماء الأمة- أن لا تجاملوا # داعش على حساب دماء الأبرياء ولا تفرّطوا في ثورة سوريا وشعبها اتقاء لجهلها وشرها
_______________

كتبت تلك التغريدات بعد انقضاء يوم واحد على الجريمة النكراء التي ارتكبها السفاح المشهور أبو أيمن العراقي -قائد عصابة الدولة في ريف اللاذقية- وقتل فيها الأخَ الفاضل الشيخ جلال بايرلي عضو الهيئة الشرعية، وبعد يوم واحد من الجريمة الأخرى التي عذّبت فيها عصابة داعش وقتلت ستة من مجاهدي كتيبة الهجرة إلى الله في الجبل، ولم أعلم أنني سأشهد في اليوم التالي (اليوم) الحادثة المروّعة لقطع رأس الأخ المجاهد محمد فارس، أحد مجاهدي أحرار الشام.

ورغم ذلك كله فإنني أقول: الأسوأ لم يأتِ بعد. ثم يقولون لي: لماذا لا تكفّ عن دولة العراق والشام؟

Advertisements

About freedomman1978

Ask for freedom

مناقشة

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

عدد مرات المشاهدة

  • 2,297,770 مشاهدة

منتجات عن الثورة السورية

ادعم العمل الإغاثي في سوريا – من أمريكا

ادعم العمل الاغاثي في سوريا – من بريطانيا

ادعم العمل الإغاثي SyrianAid من أي مكان

ادعم الثورة السورية بشراء منتجات على موقع سوق.كوم – في الإمارات

ساهم في تخفيف معاناة أطفال سوريا المنكوبين والمصابين

ادعم الحراك الثوري السلمي في سوريا – في ألمانيا

الدلـيـل المعيـن في التــعامل مع المحققين

مذكرات شاهد على المعتقل

للتحقق مـن صحــة صور الثورة الســـورية

للتحقق مـن صحـة صور الثورة
%d مدونون معجبون بهذه: